الرياضة

صحيفة ماركا: ميسي حسم قراره !

كشفت صحيفة “ماركا” الإسبانية تفاصيل جديدة بعد الاجتماع الذي عقده قائد برشلونة ليونيل ميسي مع والده أمس الخميس.

وأشارت الصحيفة الإسبانية إلى أن ليو لا يرغب في تكرار ما حدث مع زميله السابق نيمار في الرحيل عن برشلونة، لافتة إلى أن البرغوث قرر البقاء في صفوف النادي الكتالوني وعدم الرحيل عنه بعد مشاورات مع والده ووكيل أعماله خورخي.

وأضافت: “السبب في هذا التغير هو موقف الإدارة غير المرن في بيعه، حيث يعد الخيار الوحيد المتبقي للاعب هو الذهاب إلى المحكمة لفسخ عقده، وهو أمر لا يفضله ميسي ولا الأندية المهتمة بضمه”.

وتابعت: “الأندية التي ترغب في ضم ميسي لا تريد المخاطرة بضمه في هذه الحالة، مع توقعات بإصدار أحكام في المستقبل، نظرا لأنه يوجد شرط جزائي في عقده بقيمة 700 مليون أورو”.

وأكملت الصحيفة: “ميسي لا يريد أن يرحل بطريقة سيئة عن النادي الذي نشأ فيه وترعرع فيه، ويريد الرحيل باتفاق وليس بالقوة.. لا يرغب في المغادرة بشكل سيئ، خاصة بعد ما حدث مع زميله السابق، البرازيلي نيمار”، الذي رحل عن الفريق الكتالوني في العام 2017، بعد دفع باريس سان جيرمان الشرط الجزائي في عقده.

وذكرت الصحيفة الإسبانية في تقرير لها أن ميسي ووالده لا يريدان اللجوء للمحاكم لفسخ تعاقده.

وأكد التقرير أن ميسي كان يريد الرحيل بالاتفاق الودي وليس بالقوة. هذا بالإضافة لأن مانشستر سيتي وباريس سان جيرمان لا يريدان الدخول في مشاكل قضائية وأبلغا ميسي أنه حال انضمامه لأي منهما فسيكون بعد حل أزمته مع برشلونة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق