السياسة

كريم يونس: رحيل حكومة بدوي ستكشفه الأيام القادمة

قال منسق هيئة الوساطة كريم يونس، إن الهيئة تنتظر رد رئاسة الجمهورية بخصوص إقالة حكومة نور الدين بدوي، في الأيام القادمة.

وأوضح كريم يونس، في ندوة صحفية نظمها اليوم، عقب لقائه رئيس الدولة عبد القادر بن صالح وتسليمه تقريرها النهائي لجلسات الحوار، أن الهيئة قدمت مقترحاتها، سواء تعلق بتهيئة المناخ لضمان نزاهة الانتخابات أو رحيل حكومة بدوي أو إجراءات التهدئة عن طريق إطلاق سراح بعض المسجونين في الحراك، وهي في انتظار رد الرئاسة.

وقالت عضو الهيئة الخبيرة في القانون الدستوري، فتيحة بن عبو، إن الإدارة لن يكون لها أي دور في الانتخابات المقبلة، وأن القوانين التي تم اقتراحها كافية لضمان نزاهتها لكن بوجود مناخ سياسي ملائم لإجرائها، لاسيما الانفتاح الديمقراطي وإجراءات التهدئة. بخصوص المسار القانوني لمقترحي قوانين السلطة المستقلة لتنظيم الانتخابات وكذا قانون الانتخابات، قالت بن عبو، إنه سيتبع نفس إجراءات القوانين العادية، حيث ستحال على البرلمان بعدما تم تقديمها لرئيس الدولة ومن ثم يناقشها النواب ويصادقون عليها.

ورفض منسق الهيئة التعليق على دعوة قائد الأركان لاستدعاء الهيئة الناخبة بتاريخ 15 سبتمبر المقبل، لكنه بالمقابل أكد أن رئيس الدولة عبد القادر بن صالح هو الذي يحدد تاريخ الانتخابات باستدعاء الهيئة الناخبة وفقا لما تنص عليه القوانين.  

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق