الحدث

صور- الجمعة الاخيرة قبل الدخول الاجتماعي كيف ستكون؟

يشهد شارع ديدوش مراد وسط العاصمة تجمع العشرات من المتظاهرين تحضيرا لمسيرة الجمعة 28 من الحراك الشعبي الذي تشهده البلاد منذ 22 فيفري المنصرم معلنين استمرار الحراك إلى غاية تلبية جميع المطالب التي يتقدمها “رحيل رموز النظام القديم”.

يدخل الحراك الشعبي اليوم جمعته الثامنة والعشرون والأخيرة قبل الدخول الاجتماعي، بعد اجتازه امتحان العطلة الصيفية بنجاح.

وتشهد هذه الجمعة تعزيزات أمينة كبيرة بوجود عشرات السيارات التابعة للأمن الوطني مركونة على رصيف كل من شارع عبد الكريم الخطابي ومحمد خميستي وديدوش مراد، وشارع “مونج” سابقا، وصولا إلى محيط ساحة البريد المركزي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق