الجزائر العميقة

مديرية الصحة لتيبازة توضح سبب وفاة المرأة الحامل

أوضحت مصالح مديرية الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات لتيبازة، في بيان لها اليوم الخميس أن حيثيات حول المرأة الحامل ومولودها في مستشفى القليعة تعود إلى يوم الثلاثاء، أين تنقلت المرحومة للمستشفى، وبعد ولادة طبيعية، وضعت مولودها، من جنس أنثى، يوم الأربعاء، على الساعة الثانية، بعد الزوال.

وجاء في البيان أنه تم نقل الضحية مباشرة بعد الولادة  إلى وحدة حديثي الولادة،بنفس المستشفى،حيث تم التكفل بها،من طرف طبيبة مختصة بأمراض الأطفال.

وأضافت مديرية الصحة، أن تقرير الطبيبة المعاينة، أكد أن الحالة الصحية للأم لم تتحسن، وطرات عليها مضاعفات “نزيف دموي حاد”.

ويقول البيان،”أن رغم تدخل الطاقم الطبي المختص في الإنعاش والتخدير،بتقديم  الإسعافات،ووضعها تحت الانعاش،إلا أن الحالة الصحية للمريضة لم تتجمل، فتوفيت”.

وكشفت مديرية الصحة، أنه تم إيفاد لجنة تحقيق من مديرية الصحة، اليوم الخميس، على إثر هذه الفاجعة.

وعمت حالة طوارئ مستشفى القليعة، ليلة اليوم الأربعاء، عقب وفاة سيدة حامل تبلغ 30 سنة، من العمر، رفقة جنينها و انتشر على أثرها داخل وخارج المستشفى العشرات من عناصر الأمن الوطني، التابعين لأمن دائرة فوكة عقب اندلاع مناوشات بين أهل الضحية،وعمال المستشفى .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق