السياسة

وثيقة- الافلان يطالب بالانقلاب على الامين العام منظمة المجاهدين !

رد حزب جبهة التحرير الوطني مساء اليوم الثلاثاء بشكل رسمي على منظمة المجاهدين التي طالبت الداخلية بحله مستنكرا تصريح الأمين العام بالنيابة للمنظمة الوطنية للمجاهدين محند واعمر بن الحاج الذي وصفه بالمؤقت

وجاء في بيان الافلان أن هذا التصريح يدخل ضمن “سلسلة من السلوكات التي تعد خروجا عن مسار عمل المنظمة العريقة، وعقيدتها الوطنية الخالصة، وتدخلا سافرا في شؤون حزب، هو ملك لمناضليه دون سواهم”.

ووصف الحزب تصريح الأمين العام بالنيابة للمنظمة الوطنية للمجاهدين محند واعمر بن الحاج بالانحراف الخطير، والذي لا يعد الأول في مسار هذا الشخص المعروف بانتمائه السياسي الحاقد على العقيدة النضالية لحزب جبهة التحرير الوطني، متهمين أيام بالعمل لأجندات خفية تتقاطع مع دعوات أخرى لها امتدادات خارج الوطن، بهدف تحقيق ما عجز عنه الاستعمار الغاشم   أذنابه بسلخ الجزائر عن تاريخها المجيد بقيادة جبهة التحرير الوطني حسب ذات المصدر .

و أعتبر البيان أن تصريحات غير ملزمة للمنظمة بل تعبر عن شخصه فقط ” إن هذا الشخص الذي يحاول مرارًا حشر  أنفه في قضية لا تعنيه، لا من قريب ولا من بعيد، مطعون في شرعيته من طرف الأمانة الوطنية للمجاهدين ذاتها، وبالتالي، فإن تصريحاته لا تلزم إلا شخصه، ولا يمكن أن تكون تعبيرا عن موقف المنظمة، التي تجمعها وحزب جبهة التحرير الوطني علاقة تاريخية، ملؤها الوفاء للشهداء والحفاظ على ذاكرة المجاهدين، ورموز الثورة التحريرية المباركة”.

وكد اليبان الذي حمل توقيع الامين العام للحزب محمد جميعي أن الحزب سوف يتصدي إلى كل المحاولات نيل منه ووجاء فيه: “إن حزب جبهة التحرير الوطني، ومن خلال أبنائه من مجاهدين وأبناء الشهداء و أبناء المجاهدين، وكل المناضلين، عازمون على التصدي لكل محاولات النيل من الحزب، واستهداف تاريخه الوطني الزاخر،  وإسهاماته الفعالة في بناء الدولة الوطنية، والدفاع عن المؤسسات، وهم مستعدون لمواجهة كل من تسول له نفسه التعدي على الحزب”.

وطالب الافلان من أعضاء المنظمة بانقلاب على أمينها العام بالنيانة من أجل المحافظة على قدسيتها، “إن حزب جبهة التحرير الوطني، يدعو الخيرين أعضاء الأمانة الوطنية والأمناء الولائيين، وكل المنتسبين لها، إلى الحفاظ على قدسية المنظمة، وصورتها الناصعة المرتبطة بجيل الثورة التحريرية، والتصدي للانحرافات الخطيرة، والتدخلات الفجة للمسمى محند أوعمر بن الحاج”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق