الاقتصاد

اليابانيين مهتمين صناعة وتركيب السيارات

أكد سفير اليابان بالجزائر، كازويا أوجاوا ، بوهران رغبة رجال الأعمال اليابانيين في الاستثمار بالجزائر في شتى المجالات وخاصة صناعة وتركيب السيارات.

وأبرز السفير الياباني في تصريح لوكالة الأنباء الجزائرية على هامش زيارته لجامعة العلوم و التكنولوجيا “محمد بوضياف” لوهران أن “هناك رغبة من قبل رجال أعمال يابانيين للاستثمار بالجزائر خصوصا في مجال صناعة وتركيب السيارات مثل طويوطا وسيزوكي وغيرها”.

واعتبر السيد كازويا أوجاوا “السوق الجزائر واعدة و كبيرة وهناك إمكانات كبيرة للاستثمار في مختلف المجالات و التي من شأنها المساهمة في تنويع الصناعة الجزائرية على غرار الصناعة الغذائية و البتروكمياء و الصناعة الصيدلانية وغيرها ” مبرزا سعيه في “إقناع رجال الأعمال اليابانيين للاستثمار في الجزائر”.

من جهة أخرى، أكد الدبلوماسي الياباني أن “اليابان لها علاقة تاريخية مع الجزائر منذ الاستقلال و التي تجسدت من خلال تصميم المهندس المعماري الياباني تانغه كانزوا لجامعة العلوم و التكنولوجيا “محمد بوضياف” لوهران.

و بخصوص البحث العلمي أبرز السفير الياباني أن “هناك برنامج مشترك في مجال البحث العلمي بين جامعة العلوم و التكنولوجيا و أخرى يابانية في مجال الفيزياء المتمثل في تحويل الرمال إلى سيليسيوم التي تستخدم في الطاقات المتجددة ناهيك عن تخصيص منح دراسية لفائدة الطلبة الجزائريين لمتابعة دراستهم في اليابان”. وأضاف “نطمح مستقبلا إلى توسيع البحوث في مجال رصد الزلازل خصوصا و أن البلدين يتواجدان في منطقة زلزالية”.

ومن جهتها قدمت مديرة جامعة العلوم و التكنولوجيا “محمد بوضياف” لوهران، بن حراث نصيرة التي كانت بمعية عمداء الكليات لمحة حول تاريخ نشأة الجامعة و أرقام حول تعداد الطلبة و التخصصات والشعب المتاحة بهذا القطب الجامعي لعاصمة الغرب الجزائري.

وأوضح البيان أن مزيان وجهت له تهم إبرام صفقات مخالفة للتشريع وتبديد أموال عمومية، إلى جانب إساءة استغلال الوظيفة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق