الجزائر العميقة

انطلاق أول قافلة سياحية شبانية بالعاصمة

أشرف اليوم والي العاصمةعبد الخلق صيودة،على إعطاء إشارة انطلاق  أول قافلة سياحية شبانية لحساب موسم اصطياف 2019 سيستفيد منها 2000 شاب من مختلف بلديات الولاية، لتكون الوجهة نحو 17 ولاية ساحلية وداخلية، من ملعب 5 جويلية تحت شعار “السياحة الشبانية اكتشاف وتعارف” والتي تدخل ضمن البرنامج الذي تقوم به مديرية الشباب والرياضة لولاية الجزائر.عرفت هذه القافلة مشاركة اكثر من 2000  شاب «ذكور و اناث « تتراوح أعمارهم من 18 إلى الـ 30 سنة و كلهم منخرطون في دور الشباب لولاية الجزائر وهم غير متمدرسين ولا مهيكلين ، حيث سيجوبون 17 ولاية من مختلف أرجاء الوطن على غرار كل من ولاية عنابة والطارف وسكيكدة وسوق أهراس وقالمة وقسنطينة وميلة وسطيف و جيجل وبجاية وتيزي وزو وتيبازة ومستغانم ووهران وعين تموشنت وتلمسان وسيدي بلعباس على متن أكثر من 75 حافلة تسير في مختلف الاتجاهات في وقت واحد. لمشاركين في هذه القافلة يمثلون 45 مؤسسة شبانية و12 رابطة شبانية اضافة إلى 20 جمعية محلية، علما ان الشريحة العمرية للمستفيدين تتراوح بين 18 إلى 35 سنة، وتستمر فترة اقامة الأفواج المشكلة للقافلة في كل ولاية مدة 5 ايام. وستشهد هذه القافلة عدة برامج ثقافية و زيارات لمناطق أثرية ومتاحف تاريخية في الولايات التي سيذهبون إليها من أجل تبادل الأفكار و معرفة التقاليد و النشاطات مع شباب المنطقة. و في هذا الصدد أكد والي العاصمةعبد الخالق صيودة  أن هذه القافلة هدفها هو تبادل المعارف والأنشطة بين مختلف شباب الوطن الواحد في قوله « هذه القافلة هي الأولى من نوعها لهذه السنة و تدخل في إطار البرامج التي تقوم بها مديرية الشباب والرياضة لولاية الجزائر و التي تضمن أكثر 2000  شاب كلهم منخرطين في دور الشباب من أجل السماح لهم باكتشاف الجزائر في كل الولايات الأخرى. و أضاف الوالي عبد الخالق صيودة ” ستعرف هذه القافلة القيام بعدة نشاطات رياضية و ثقافية و ترفيهية و توعوية يشرف عليها المؤطرون الذين يرافقون هؤلاء الشباب إلى غاية نهاية الرحلة لأنهم غير مهيكلين ، كما سيكون لهذه القافلة جانب سياحي من خلال الوقوف على المناطق الأثرية و المتاحف التاريخية التي توجد بمختلف الولايات التي ستستقبل هؤلاء الشباب إضافة إلى الاحتكاك مع سكانها و تبادل المعارف والنشاطات معهم”.

كما استحسن الوالي عبد الخالق صيودةهذه المبادرة و اعتبرها بالمهمة من أجل السماح لشباب الولاية باكتشاف المناطق الاخرى من الوطن من خلال تبادل الافكار و المعارف مع الشباب القاطن بالولايات التي سيزورونها في قوله ” هذه القافلة هي مبادرة جد إيجابية من أجل السماح لشباب العاصمة باكتشاف المناطق الأخرى من الوطن “.

و أضاف عبد الخالق صيودة ان تنظيم مثل هذه المبادرات يرمي بالدرجة الأولى لتعريف الشباب بالمناطق السياحية والتاريخية للوطن وغرس روح المواطنة لدى الشباب وترسيخ ثقافة العيش معا في سلام.

كما ستسمح لهؤلاء الشباب المستفيدن من هذه الرحلة من الوقوف على الموروث الثقافي الذي تزخر به مختلف الولايات الأخرى ، إضافة إلى الاحتكاك بين شباب الوطن الواحد وفقا للبرنامج المسطر من طرف مديرية الشباب والرياضة، ولهذا يجب أن نكثر من هذه العمليات السياحية والترفيهية و الرياضية في ذات الوقت من أجل إعطاء الفرصة لشباب العاصمة لاكتشاف الجزائر”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق