السياسة

بن صالح يدعو الطبقة السياسية إلى الحوار شامل

أكد رئيس الدولة عبد القادر بن صالح أنه باقي في رئاسية الدولة بسبب الوضع الاستثنائي التي تعيشها البلاد من باب التزامه بتحمل المسؤولية، مؤكدا أن المهمة التي يقوم بها ثقيلة ومهمة من أجل الخروج من أزمة.

وجدد بن صالح دعوة كافة الأطياف السياسية و المجتمع المدني و الشخصيات الوطنية إلى اختيار سبيل الحوار الشامل و التشاور من أجل رسم طريق المسار التوافقي الذي ستعكف الدولة على تنظيمه في أقرب الآجال.

ووصف هذه المرحلة بالفرصة الثمينة وتمتين الثقة و حشد القوى لبلوغ توافق شامل على الجوانب التشريعية و التنظيمية بما فيها آليات الرقابة للإشراف على الانتخابات الرئاسية

وأبرز بن صالح ضرورة مباشرة الإصلاحات في مختلف المجالات  التي عبر عنها الشعب بطريقة واضحة و سلمية تستدعي في أجال مقبولة و دون إضاعة للوقت انتخاب رئيس جديد للبلاد يحض بثقة الشعب و شرعيته كحل سياسي أوحد و أكثر ديمقراطية و عقلانية.

و في نهاية خطابه أهاب بن صالح بكل المحبين لوطنهم المؤمنين بالهبة الشعبية التي تشهدها الساحة الوطنية بعيدا عن كل أشكال الإقصاء و المغامرة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق